تباين الآراء بشأن انتخاب محافظ نينوى الجديد

قبل 1 أسبوع رعد الجماس

أكد أعضاء مجلس محافظة نينوى المصوتين على أنتخاب منصور المرعيد لمنصب المحافظ  المقال نوفل العاكوب ، وسيروان روزبياني نائبا اول له ، أكدوا على قانونية هذه العملية ، على حد قول عضو المجلس غزوان الداوؤدي : "الجلسة كانت قانونية وبشكل شفاف وسلس وامام وسائل الاعلام ، وتم انتخاب المحافظ ونائبه الاول باغلبية الحضور من اعضاء المجلس ، والاعضاء المنسحبين من الجلسة لانهم طالبوا بتاجيل الجلسة ورفض الطلب ، والمعارضة أمر طبيعي، وكتاب البرلمان العراقي بالتريث حاليا في اختيار المحافظ هو كتاب غير قانوني ووسيلة ضغط على اعضاء المجلس ، اما تظاهرات المواطنين امام بناية المجلس فهي مسيسة واغلب مطالبها غير مشروعة".

فيما يعتقد الاعضاء المنسحبون من جلسة التصويت على محافظ نينوى الجديد بوجود ضغوط سياسية مورست على الاعضاء المصوتين وكما يقول عضو المجلس حسام العبار :" هناك ضغوط مورست من جهات وكتل سياسية لا تنظر الى نينوى بمنظورنا نحن اعضاء المجلس ، وكان هناك تغير مفاجئ في اللحظات الاخيرة بموقف عدد من اعضاء المجلس بعد اتفاقنا جميعا وباغلبية الاصوات على اختيار حسام العبار لمنصب المحافظ لانه شخصية من اهالي الموصل ومن اعضاء المجلس وتتمتع بكفاءة ومقبولية في نينوى ، والتوازن في التعامل مع كتل المجلس والحكومة الاتحادية واقليم كوردستان ، خاصة واننا نمر بظروف صعبة حاليا في المحافظة المحررة حديثا".
أختيار محافظ جديد لنينوى عملية ضرورية تحتاجها ظروف المحافظة الحالية كما يقول المحلل السياسي الدكتور محمود عزو : "محافظة نينوى مرت ومازالت بازمات سياسية لذلك فان الدافع السياسي كان وراء عملية اختيار المحافظ ، وهي ضرورية بعد ان ادارت خلية الازمة وضع المحافظة بمهارة وسحبت الاحتقان من الشارع تجاه الادارة المحلية السابقة وضعف ادائها بعد تحرير المحافظة من داعش ، الا ان خلية الازمة ليس لها غطاء قانوني لادائها وحتى انتخاب مجلس المحافظة القادم".

وتظاهر العشرات من اهالي مدينة الموصل امام مبنى مجلس المحافظة رافعين لافتات تطالب بحل المجلس ، والابقاء على خلية الازمة في ادارة المحافظة لحين اجراء انتخابات المجلس القادمة.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group