رئيس غرفة تجارة بغداد يدعو الشركات الامريكية للدخول الى الاسواق العراقية

20/06/2019 العراق
جانب من اللقاء

بحث رئيس غرفة تجارة بغداد جعفر الحمداني، الخميس 20 حزيران 2019، مع وفد تجاري امريكي ممثلا بستيف لوتس نائب رئيس غرفة تجارة واشنطن لشؤون الشرق الاوسط القسم الدولي وكارين ريسنج مدير اقدم لشؤون الشرق الاوسط في غرفة تجارة واشنطن العلاقات التجارية بين البلدين.

واكد الحمداني حسب بيان تلقى راديو نوا نسخة منه، ان "السوق العراقي هو من اكبر الاسواق في منطقة الشرق الاوسط، وللاسف لايوجد تمثيل حقيقي للشركات والوكالات التجارية الامريكية هنا في العراق مقارنة بالدول المجاورة له"، متمنيا ان يلقى هذا الجانب اهتمام الشركات الامريكية في المستقبل.

وشدد الحمداني على "ضرورة اقامة منتدى اعمال عراقي امريكي يتضمن دعوة للشركات الامريكية للحضور في اعمال هذا المنتدى ولقاء نظرائهم من العراقيين ومن كافة الاختصاصات (ادوية، معدات طبية، ادوات احتياطية، غذائية، عدد يدوية، مستحضرات تجميل، اجهزة كهربائية، ألبسة واقمشة، الكترونيات، طرق وجسور وبنى تحتية وغيرها من الشركات وفي مختلف الاختصاصات والمجالات)"، مشيرا الى تحديد شهر تموز القادم موعدا لأقامة هذا الملتقى وفي العاصمة العراقية بغداد وبحضور تجاري وحكومي رسمي كبير.

كما واكد الحمداني "ضرورة التواصل والاستمرار في عقد اللقاءات لبحث وطرح العديد من المواضيع المتعلقة في تنشيط وتطوير وفتح افاق تعاون تجاري بين غرفة تجارة بغداد ونظيراتها في الولايات المتحدة الامريكية كون الغرفة هي الراعي والممثل الحقيقي لنصف تجار العراق".

وبين الحمداني "نحن في غرفة تجارة بغداد نطمح ان نفتح افاق للتعاون مع التجار والشركات الامريكية واقامة علاقات تجارية وتوقيع اتفاقيات مع الغرف التجارية الامريكية كون الولايات المتحدة الامريكية تعتبر من الدول المتطورة والرائدة في كافة المجالات الصناعية".

وقال نائب رئيس غرفة تجارة واشنطن ان "غرفة تجارة واشنطن قد وضعت ضمن اولوياتها وخططتها المستقبلية الانفتاح على الاسواق العراقية ومعرفه احتياجاتها ومتطلباتها، وذلك للاستعداد لدخول الشركات الامريكية وبكافة اصنافها الى هذه الاسواق"، متعهدا ان "يحمل كل المقترحات والاراء التي تقدم بها رئيس الغرفة جعفر الحمداني الى الجهات المسؤولة في امريكا من اجل فتح نافذة للشركات الامريكية في العراق".

واعرب النائب الاول لرئيس غرفة تجارة بغداد حسن الشيخ زيني عن مدى شكره لهذه الزيارة مقدما مقترح حول وكالات الشركات الامريكية التي تفتح في الشرق الاوسط، حيث لايعتبر العراق منها والسوق العراقي مستثنى من هذه الوكالات، داعيا الشركات الامريكية الى التوجه نحو السوق العراقي، كون الاسواق العراقية هي افضل واكبر واوسع الاسواق في المنطقة وهي على استعداد لدخول البضاعة والمنتجات والوكالات الامريكية لها لما تمتاز بها من جودة وسمعه على مستوى العالم.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group