الخزعلي والعامري والمهندس يمنحون الفرصة لمبادرة صالح بالتحقيق في إساءات ضد الحشد

12/01/2019 العراق
إجتماع مهم في بيت الخزعلي

حذر بيان صدر عن إجتماع ضم الامين العام لعصائب اهل الحق قيس الخزعلي ورئيس تحالف الفتح هادي العامري ورئيس المجلس الاعلى همام حمودي جهة سياسية بالحذر من الفتن والأضرار التي يمكن ان تلحق في وضع البلد الأمني، فيما دعوا جماهير الحشد الى الهدوء وتأجيل تظاهراتهم.

وأشار البيان، الى انه  بتاريخ الجمعة المصادف الـ11 من كانون الثاني الحالي، اجتمع هادي العامري وهمام حمودي وابو مهدي المهندس وسامي المسعودي واحمد الاسدي وابو جهاد الهاشمي في مكتب قيس الخزعلي لدراسة تداعيات مشاريع ما وصفه البيان ، بالاستهداف الممنهج للحشد الشعبي وفصائله ورموزه التي تقوم بها جهة سياسية معروفة تمتلك فضائية وجيوش إلكترونية.

وقال البيان ، إن المجتمعين طالبوا هذه الجهة، التي لم يسمها البيان، بالتوقف عن هذه السياسة فورا والحذر من الفتن والأضرار التي يمكن ان تلحق بوضع البلد الأمني والمجتمعي، مبينا انهم منحوا فرصة لمبادرة رئيس الجمهورية في التحقيق بهذه الاساءات واتخاذ الإجراءات اللازمة تبعا لذلك.

وعقب تلك الانباء غرد زعيم "العصائب" قيس الخزعلي على حسابه بـ "تويتر"، "منتهى الدناءة التي يمكن أن يصل إليها إنسان هو أن يتهم الآخرين زوراً وبهتاناً إذا اختلفوا معه إلا إذا كان مأجوراً فإنه يكون معذوراً لأنه سيكون عميلا".
ووجه المتحدث العسكري لحركة "عصائب أهل الحق" جواد الطليباوي الجمعة رسالة إلى رئيس تحالف الإصلاح والإعمار عمار الحكيم فيما أكد أن "اتهام أهل الحق بقتل صاحب مطعم شرقي بغداد ما هي إلا محض افتراءات وأكاذيب".

وقال الطليباوي في رسالته التي وجهها إلى الحكيم  إن "من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة عمار الحكيم إن اتهاماتكم لمجاهدي أهل الحق عبر قناة "الفرات" هي محض افتراءات وأكاذيب وتحتاج الى دليل وبرهان لإثباتها"، مؤكداً أنها "نفس الاتهامات التي كان سياسيو "داعش" يطلقونها ضد من حرر الأرض والعرض".
وأضاف أن "هذه التهم الباطلة تعد رسالة تحريض وكذلك تملق لأعداء "الحشد الشعبي" بعد أن جاءت متزامنة مع انتشار القوات الأمريكية" مستطرداً "كان الأولى بك يا سيد إن كنت حريصاً على الوطن أن تحاسب أتباعك الذين سرقوا ونهبوا قوت الشعب بغير وجه".

وتابع "فجميع أبناء الشعب العراقي يعلمون جيداً من السارق ومن الذي بذل الدماء من أجل الحفاض ثروات الشعب واعلم يا سيد أن لولا وقفة ودماء مجاهدينا لكنت الآن طريداً مشرداً ذليلاً منكسراً"، مردفاً بالقول "ولكن ماذا أقول لشخص ذبح الجهاد على فروج النساء غير أن من بذل النفس من أجل حماية الأرض والعرض اشرف ممن نهب وسرق وتآمر وارتمى باحضان العاهرات".

ورد مدير مكتب زعيم "تيار الحكمة" عمار الحكيم صلاح العرباوي على أمين عام "عصائب أهل الحق" قيس الخزعلي والذي لمح إلى ما أسماه "بـعمالة من اتهموا العصائب بقتل مالك مطعم ليمونة في بغداد".
وقال العرباوي عبر حسابه في "تويتر"، ان "الاختلاف لا ينبغي ان يفسد للود قضية والاتهام بالعمالة واتهام الزور وجهان لعملة واحدة".

وأضاف مدير مكتب الحكيم أن "التحقيق شأن حكومي وليس اعلامي"، لافتاً إلى أن "الحكمة سبيل اهل الحق".

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group