الرياض: حريصون على أمن المنطقة ونسعى إلى الاستقرار فيها

22/11/2018 العالم

شدد العاهل السعودي الملك، سلمان بن عبد العزيز، خلال ترؤسه جلسة لمجلس الوزراء عقدت في قصر السلام بجدة، على "تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة"، فيما طالب بتحمل مسؤولياته باتخاذ موقف حازم من ايران ومنعه من نشر الدمار والفوضى في العالم وأن يبتعد ووكلاؤه عن التهور والتصرفات الخرقاء وتجنيب المنطقة المخاطر وأن لا يدفعها إلى ما لا تحمد عقباه. حسب بيان حكومي سعودي.

ونقلت وسائل الإعلام السعودية عن وزير الإعلام تركي بن عبد الله الشبانة في بيان بالخصوص، أن "مجلس الوزراء اطلع على جملة من التقارير عن تطورات الأوضاع على الصعيدين الإقليمي والدولي ومختلف الجهود بشأنها".

وعد مجلس الوزراء السعودي، وفق البيان، توجيه الملك سلمان بن عبد العزيز الدعوة لعقد قمتين خليجية وعربية طارئتين في مكة المكرمة في الخامس والعشرين من شهر رمضان المبارك، "تجسيدا لحرصه على التشاور والتنسيق مع الدول الشقيقة في كل ما من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة".

وأشار البيان إلى أن ذلك يأتي بشكل خاص بعد "تصرفات النظام الإيراني ووكلائه العدوانية في المنطقة، وتداعياتها الخطيرة على السلم والأمن الإقليمي والدولي، وعلى إمدادات واستقرار أسواق النفط العالمية".

وتم التأكيد أيضا في هذا الشأن على "حرص المملكة على السلام في المنطقة، وأنها لا تسعى إلى غير ذلك، وستفعل ما في وسعها لمنع قيام أي حرب، وأن يدها دائما ممتدة للسلم وتسعى لتحقيقه وترى أن من حق شعوب المنطقة، بما فيها الشعب الإيراني، أن تعيش في أمن واستقرار وأن تنصرف إلى تحقيق التنمية".


ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group