شرطة ديالى تصدر بيانا حول الوضع الأمني في قرى مياح

قبل 1 أسبوع العراق

أكد قائد شرطة محافظة ديالى اللواء فيصل كاظم العبادي، الأربعاء 14/آب/2019، بانه لم يحدث اي نزوح قسري للعوائل في قرى مياح شمال شرق المحافظة.
وقال العبادي في بيان تلقى راديو "نوا" نسخة منه اليوم إن "قرى مياح ضمن حوض امام ويس لم يحدث فيها اي نزوح قسري للعوائل ولم يجرِ إخلاء اي منزل في قراها"، لافتا إلى أن "حقيقة ما حدث كان وجود هواجس امنية لدى بعض العوائل لكن تمت طمأنتها واتخاذ سلسلة إجراءات مباشرة على الارض لحمايتها ضد اي تهديدات تمس أمنها الداخلي".
وزاد العبادي، أن "ملف أمن قرى مياح يحظى بمتابعة مباشرة من قبل للقيادات الامنية وتم وضع خطة لتعزيز محيطها الخارجي لدرء مخاطر الارهاب عنها"، مشيدا بـ "دور وجهاء وشيوخ قرى مياح وتعاونهم مع القوى الامنية في مواجهة كل التحديات"، مشيرا إلى أن “بعض الاطراف نقلوا معلومات مغلوطة".
وكشفت النائبة ناهدة الدايني، اليوم الثلاثاء، عن نزوح 70 اسرة قسرا من قرى مياح شمال شرق ديالى بسبب هجمات تنظيم داعش، ما اسفر عن مقتل اثنين من المدنيين
ولفتت الدايني الى ان "الحكومة لم تقدم اي دعم يذكر للاهالي رغم صمودهم بوجه خلايا التتظيم منذ 5 سنوات متواصلة".
وأضافت، أن "الاسر النازحة متوقفة حاليا قرب حاجز أمني يمنعها من مغادرة قراها في مياح"، مؤكدة أن "خروج العوائل سيؤدي الى افراغ منطقة حيوية جدا وسيزيد من التهديدات الامنية لمناطق كبيرة، منها طريق بعقوبة – خانقين، المار بمنطقة امام ويس وهو من اهم الطرق في ديالى".
وأكدت الدايني، أن "الحكومة خذلتنا في ملف النازحين ودعم القرى المحررة"، موضحة أن "اكثر من 12 الف اسرة نازحة تئن من الوجع منذ 5 سنوات وهي تنتظر العودة الى مناطقها دون اي جدوى بسبب المصالح السياسية والاجندة التي تحاول ابقاء هذا الجرح مفتوح الى ما لانهاية".
ودعت النائبة عن ديالى، "الى ضرورة اتخاذ موقف وطني حاسم من ملف النازحين ودعم المناطق المحررة وبخلافه بان وجودنا في الحكومة هو خيانة لوعودنا لاهالينا في دعم حقوقهم".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group