شركة ابوظبي للطاقة: إنتاج نفط اقليم كوردستان تجاوز مليون برميل في تموز 2019

قبل 4 اسابیع العراق

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة، اليوم الاربعاء، أن شركة طاقة آتروش بي في (طاقة العراق) قد سجلت رقما قياسيا جديدا في إنتاجها من حقل آتروش النفطي في إقليم كردستان العراق. ولأول مرة منذ بدء عمليات الإنتاج بالحقل في تموز 2017، تجاوز إجمالي حجم الإنتاج الشهري من النفط المليون برميل وذلك في تموز 2019.

وقالت الشركة ان هذا الانتاج يعد الضخم علامة فارقة في خطط تطوير وتوسعة "طاقة العراق" المستمرة لحقل آتروش، وهي شهادة على ما بذلته طاقة من جهد واحترافية والتزام بتقديم عمليات آمنة وفعالة في العراق.

تجدر الإشارة لأن معدل الإنتاج الإجمالي الحالي من النفط في حقل آتروش يبلغ حوالي 34,000 برميل يوميا، وهو ما يتماشى مع أهداف الشركة للربع الثاني من العام 2019. وترجع الزيادة في الإنتاج بشكل كبير إلى الآبار الجديدة التي بدأت في العمل وتأثير عمليات التوسعة التي تمت خلال الأشهر القليلة الماضية، مما نتج عنه زيادة القدرة الإنتاجية لمنشأة الإنتاج. استمرت المنشأة في تحقيق أهدافها بأقل قدر من الإنفاق وذلك نتيجة للتركيز على التخطيط المتكامل وعمليات التحسين.

وفي هذا الصدد صرح السيد سعيد الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة "طاقة" قائلاً: "يُعد هذا الإنجاز الهام نتيجة مباشرة لما يتميّز به فريقنا العراقي من خبرة فنية وأيضاً لما بذله من جهد في التخطيط الاستراتيجي للعمليات. وبصفتنا شركة رائدة عالمياً في مجال الطاقة ولنا عمليات تمتد عبر أربع قارات، فقد عززت عملياتنا في العراق خبرتنا في مجال تطوير المشاريع الجديدة. ونتطلع إلى البناء على هذا الإنجاز لمواصلة توفير الطاقة لشركائنا الإستراتيجيين في إقليم كردستان، والاستمرار في إقامة علاقات قوية مع المجتمعات المحلية المحيطة بحقل آتروش".

ومن جانبه علق عبد الخالق العامري، مدير إدارة شركة طاقة العراق قائلاً: "لقد كان تركيزنا على مدار العامين الماضيين هو تحسين قيمة أصولنا مع ضمان تحسين التكلفة ودعم التزامنا بالصحة والسلامة. أنا فخور بشكل خاص بفريقنا الذي يضم أكثر من 300 موظف، الكثير منهم من إقليم كردستان. هذا الإنجاز هو نتيجة لعملهم الدؤوب وتفانيهم لتنفيذ رؤية طاقة على أرض الواقع".

يذكر أن حقل آتروش يقع على بعد 85 كم من شمال غرب أربيل ويعتبر أحد أكبر المشاريع النفطية الجديدة في إقليم كردستان العراق. تم اكتشاف الحقل لأول مرة في العام 2011 وبدأت عمليات إنتاجه في العام 2017. خلال عامين، أنتج حقل آتروش مليون برميل من النفط، بكفاءة متزايدة.

في مايو 2019، أكملت طاقة العراق تملكها لحصة إضافية قدرها 7.5 % في حقل آتروش من شركة  Marathon Oil Kurd BV. مع هذا الاستحواذ، زادت حصة طاقة العراق في حقل آتروش من 39.9 % إلى 47.4 %، والتي تعادل 116 مليون درهم، بالإضافة إلى أصول الشركة.

شركة طاقة العراق هي مشغل حقل آتروش ولديها مصلحة عمل بنسبة 47.4 ٪ بموجب عقد مشاركة خاص بإنتاج حقل آتروش. شركاء طاقة العراق في المشروع هم حكومة إقليم كردستان (بنسبة 25%) والشركة العامة للتنقيب (بنسبة 27.6%).

وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في وقت سابق  إن صادرات العراق للشهر الماضي سجلت لأول مرة معدلات "غير مسبوقة" تجاوزت حاجز أربعة ملايين و51 ألف برميل يوميا.

وسجلت الصادرات النفطية من الجنوب ارتفاعا كبير بلغ ثلاثة ملايين و407 آلاف برميل فيما بلغت صادرات كركوك 64 ألف برميل يوميا.

وأضاف جهاد أن معدلات التصدير من حقول كوردستان بلغت 580 ألف برميل يوميا.

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group