البيت الأبيض: ترامب يريد انسحابا آمنا للقوات الأمريكية من سوريا

07/01/2019 العالم
دونالد ترامب

قال البيت الأبيض، يوم الاثنين، إن الرئيس دونالد ترامب يريد ضمان سلامة القوات الأمريكية مع انسحابها من سوريا، وإنه لم يغير موقفه بشأن سحب القوات.

 جاء ذلك بعد يوم من توضيح مستشاره للأمن القومي شروطا قد تجعل الانسحاب يستغرق شهورا.

وذكرت مرسيدس شلاب المتحدثة باسم البيت الأبيض لقناة فوكس نيوز التلفزيونية "لم يغير الرئيس موقفه، إذ أنه ذكر أن هدفه الأساسي هو ضمان سلامة قواتنا وسلامة حلفائنا أيضا". وأضافت "ولذلك سوف تقدم وزارة الدفاع خطة عمليات لسحب قواتنا بسلام".

وكان جون بولتون مستشار الأمن القومي الأمريكي قد أضاف شرطا جديدا يوم الأحد للانسحاب الأمريكي من سوريا قائلا إنه يجب أن توافق تركيا على حماية الكرد المتحالفين مع الولايات المتحدة.

وأعاد ترامب يوم الأحد التأكيد على أن الولايات المتحدة ستسحب قواتها من سوريا لكنه أشار إلى أن هذه الخطوة ربما لا تتم سريعا.

وكان إعلان الرئيس الأمريكي المفاجئ بسحب القوات من سوريا قد ترك المجال مفتوحا أمام الكثير من التساؤلات، خاصة ما إذا كان المقاتلون الكرد الذين ينشطون في شمال سوريا بدعم من القوات الأمريكية سيصبحون الآن مستهدفين من تركيا التي تناصبهم العداء منذ فترة طويلة.

وقال ترامب في كانون الأول خلال زيارة إلى قاعدة جوية أمريكية في العراق إن قادته العسكريين طلبوا مرارا تمديد بقاء القوات، البالغ قوامها 2000 جندي، في سوريا، وهي طلبات رفضها في نهاية الأمر لأنه قال إن تنظيم داعش قد هُزم إلى حد بعيد.

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group