نواب واعضاء يعلنون عبر نوا إنسحابهم من حركة إرادة

قبل 4 اسابیع العراق
عضو حركة إرادة في محافظة الديوانية الحقوقي حسين العنكوشي

أعلن عدد من النواب والاعضاء في حركة إرادة عن محافظة الديوانية إنسحابهم من الحركة ، معللين ذلك نظرا لتطلعات جماهيرهم وتوجيهات المرجعية الدينية العليا، مشيرين الى انهم الان جهة مستقلة.

وقال عضو الحركة في محافظة الديوانية الحقوقي "حسين العنكوشي" في تصريح خاص لمراسلتنا في المحافظة ، اليوم السبت ، 22/ حزيران، إنه بكل تأكيد هناك نواب وشخصيات أخرى من المخطط ان تفتح لهم الابواب للانظمام لنا.

وأشارت مراسلتنا في الديوانية الى ان الذين اعلنوا إنسحابهم من حركة إرادة النيابية من المحافظة هم:   
النائب ملحان المكوطر
النائب عبد عون العبادي


وتابعت أن العنكوشي لم يعلن عن إسم الكتلة او التشكيل الجديد لهم بعد إنسحابهم من كتلة إرادة النيابية او الانضمام الى جهة او تحالف آخر .

وكشفت وثائق حصل موقع راديو نوا على نسخة منها ، الثلاثاء، 13/11/2018  ، تتضمن تقديم طلب استقالة يحمل تواقيع 22 عضوا في حركة إرادة.

وذكرت الوثائق الموجهة إلى رئيس الحركة حنان الفتلاوي، إنه "ايمانا منا بشخص الفتلاوي وتحقيقا للاهداف التي تنادي بها، كان قرارنا الانتماء إلى حركة إرادة التي اعتبرناها هدفنا السامي لتحقيق التغيير الذي نصبوا إليه فقدمنا من أجلها الكثير وضحينا من أجلها الكثير، لكن للاسف الشديد وبعد مرور أربع سنوات عملنا بكل اخلاص واجتهاد من اجل بناء هذه الحركة فلم نبخل لا بالمال ولا بالوقت، فلم نجد اي دعم أو شكر لهذه التضحيات، بل العكس كنا مجرد أدوات تستعمل في الظروف الصعبة".

وأضافت الوثائق، نقلا عن الأعضاء: "لم يتسنى لنا نحن الأعضاء العمل بحرية أو طرح المقترحات بسهولة وليس للعضو أي حقوق بل كانت حصة العضو واجبات فقط وتهميش".

وأرفقت الوثائق تواقيع الأعضاء المطالبين بالاستقالة.

 

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group