مقاتلون سوريون يبدأون في إجلاء مدنيين من آخر معقل داعش

20/02/2019 العالم
صورة من الارشيف

قال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية، يوم الأربعاء 20 شباط 2019، ان حافلات بدأت في إجلاء مدنيين من بلدة الباغوز آخر جيب لتنظيم داعش على الأرض في شرق سوريا، وهي خطوة يُنظر لها على أنها مهمة لاستعادة كامل السيطرة على المنطقة.

وشاهد صحفيون على خط الجبهة عشرات الحافلات وهي تغادر البلدة، وقال مصطفى بالي المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية إن الشاحنات تقل مدنيين.

ودخلت قافلة كبيرة من الحافلات بلدة الباغوز يوم الثلاثاء لبدء عملية الإجلاء، لكنها لم تغادر بحلول الليل.

وقال مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية ومسؤولون أمريكيون إن وجود المدنيين في الباغوز، التي تعرضت لضربات جوية مجددا ليل الثلاثاء، يبطئ من وتيرة تقدم القوات.

ولا يزال مقاتلو تنظيم داعش صامدين في منطقة صحراوية نائية بوسط سوريا، وشنوا هجمات خاطفة في مناطق في سوريا والعراق فقدوا السيطرة عليها.

وافقدت حملات عسكرية منفصلة التنظيم في عام 2017 السيطرة على معظم الأراضي التي هيمن عليها بما في ذلك مدينتي الموصل والرقة، وذلك بعد نحو ثلاث سنوات من استيلائه على مناطق كبيرة في سوريا والعراق في سلسلة من الانتصارات المباغتة.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group