رئيس الطريقة الكسنزانية في العالم: تكيتنا بيت الانسانية لانفرق بين احد ونحن للجميع

29/07/2020 محمد فاتح

قبل اعداد التقرير كنت افكر مع نفسي، ياترى كيف سيستقبلني وهو رئيس اكبر طريقة اسلامية في العالم؟ وعندما وصلت الى باب التكية الكسنزانية في السليمانية في اقليم كوردستان، استقبلني الحارس ببشاشة ورحب بي اجمل ترحيب.

الا انني وكعادتي، جازفت ومارست الجراءة التي تمتلكني والتقطت صورة لبوابة التكية وقلت للحارس، لابأس فانا صحافي ولدي موعد صحافي مع حضرة الشيخ، فاستغرب كثيرا من كلامي ومنعني من الدخول ومد يده الى هاتفه الجوال وقال ان سكرتير حضرة الشيخ يقول: ليس له اي موعد صحافي وقدم لي الهاتف وقلت للسكرتير: نعم انا ليس لدي موعد صحافي مع الشيخ ولكن سأزوره الان واتكلم معه بهذا الخصوص.

تمشيت وانا انظر الى الاشجار والمناظر الجميلة في طريق وصولي وذكر الدراويش يطرق اذني وحالما وصلت الى باحة التكية، هناك من قدم لي التعقيم وهناك من اعطاني الكمامة لالبسها، التزاما بالارشادات الطبية وقاية من فيروس كورونا.

وعندما وصلت الى غرفة (السيد شيخ الدكتور نهرو الكسنزاني القادري الحسيني رئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية في العالم)، تشجعت لرؤيته ووقفت امامه، "علما انني رأيته قبل عدة ايام وكان يظهر عليه البساطة والكرم وخلوقا مع ضيوفه" قلت له: انا جئت كي اعد تقريرا عن الطريقة الكسنزانية القادرية واريد ان اجري مقابلات والتقط صورا فقال: لك ماتشاء!

وكان الجميع لطفاء معي وخاصة المقربين منه ولم يضايقني احد ولم يعترضوا طريقي.

مبدأ الطريقة العلية القادرية الكسنزانية

سمعت الشيخ يقول: ان "التكية الكسنزانية هي بيت للجميع، انها بيت الفقراء والمعوزين، بيت جميع الطوائف والقوميات والمذاهب والمتعقدات، بيت الانسانية، بيت العلم، بيت الثقافة"، مؤكدا بالقول، "نحن لانفرق بين احد ونحن لجميع العالم وكما تقول الاية الكريمة "وما ارسلناك الا رحمة للعالمين".

مدير اعلام الطريقة العلية القادرية الكسنزانية نوري جاسم اكد لنوا، ان "الطريقة تؤمن بالوسطية وعدم التطرف وهدفها اصلاح المجتمع والانسان ولاتفرق بين القوميات والعرقيات والمذاهب والطوائف والمنتمون للطريقة يجب ان يكونوا محبون للخير ويخدمون المجتمع ويقدمون المساعدة لجميع الناس ويدعون الى التمسك بالاداب والاخلاق".

واضاف جاسم، ان "الطريقة القادرية العلية الكسنزانية لديها مئات التكايا في العراق وخارج العراق وابوابها مفتوحة للفقراء للاكل والمنام والمأوى وقد قامت بدور عظيم اثناء عملية التهجير بسبب عمليات القاعدة وداعش والفتنة الطائفية باستقبال مئات العوائل من النساء والاطفال والرجال وقدمت لهم المأكل والمأوى في السليمانية وبغداد وكركوك ومناطق اخرى كما ويقوم المشايخ الكرام بمساعدة النازحين في المخيمات من خلال تقديم المواد الغذائية وغيرها لهم".

واختتم حديثه بقوله، ان "الطريقة القادرية العلية الكسنزانية تدعو الى العمل الصالح وخدمة الفقراء والشعب وتهتم بمعاناة الشعب والمواطنين اينما كانوا وتسعى الى حل مشاكل الناس".

التصوف لدى الطريقة العلية القادرية الكسنزانية

كان رجلا بسيطا ويمازحني كثيرا، حيث انني استغربت عندما قال لي انا (حامد صلاح توفيق امام وخطيب مسجد صلاح الدين الايوبي في السليمانية ومن اهل التصوف في التكية الكسنزانية) وقال لراديو نوا "الدرويش يجب ان يكون نقيا وان يبتعد عن الامارة بالسوء وان يلتزم بالورع والتقوى ويجب ان يطبق هذا الحديث على نفسه (من حسن الاسلام تركه مالايعنيه)، اي يجب ان لايتدخل في شؤون الناس، اضافة الى فنائه في عشق الله او عشق رسوله".

واوضح ان "التصوف يصعب شرحه لانه شعور ولابد ان تجربه بنفسك لكي تعيش هذا الشعور، كشخص لم يتذوق فاكهة ما وانت تطلب منه ان تشرح لك طعم تلك الفاكهة"، وبالاختصار فان لم تجربه بنفسك فلاتستطيع التكهن به ابدا.

واكد ان "التصوف جاء من الامام علي وهو اخذه من رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث منح مافي باطن الدين "اي الغيب" الى ابن عمه، وامر الرسول اصحابه أخذ البيعة من علي فاخذوها منه وبذلك اصبح الامام علي ابو الطرائق.

واوضح توفيق، ان "الادب والاخلاق اللذين يتحلى بهما الدراويش والمتصوفون، ما هما الا من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، حينما دخل اعرابي في المسجد الذي كان يصلي فيه الرسول وقام الاعرابي بالبول في ذلك المسجد، فاخذ عمر بسيفه، فقال له الرسول: لاياعمر بل اطمروه ورشوه بالماء وسموا اسم الله عليه وهذا يكفي اي ان الرسول صلى الله عليه وسلم احترم الاعرابي الذي تبول داخل المسجد الذي كان يصلي فيه.. ونحن ايضا في التكية الكسنزانية نحترم الجميع بدون استثناء وبدون النظر الى معتقداته وافعاله، واحترمنا حتى اخواننا الايزيديين عندما جاءوا معزين بوفاة حضرة الشيخ السيد محمد الكسنزاني".

وقال انه "بعد سقوط نظام صدام حسين تم اخراج جميع المرضى من مستشفى الامراض النفسية في بغداد (الشماعية) بحجة عدم وفرة المال لرعايتهم، فامر حضرة الشيخ السيد محمد شيخ عبدالكريم الكسنزاني مريديه بايوائهم وتقديم جميع الخدمات لهم وتوفير العيش لهم ماداموا في الحياة".

وتابع "ورسالتنا هي التعرف على الانسانية وان نصالح الانسانية مع الله، لان الانسان تعرض الى الايذاء كثيرا عن طريق التشهير به واهانته، ومنهج الطريقة الكسنزانية هي احتضان الانسانية، والرسول صلى الله عليه وسلم كان رحمة للعالم والتكية الكسنزانية ايضا تقتدي برسول الرحمة".

بدوره قال الشيخ سامان شيخ مارف الخبير في شؤون التصوف، ان "التصوف هو تذكية النفس وهو اقرب طريق للوصول الى الله وان التكية الكسنزانية مأوى للذين لا مأوى لهم وانها لاتفرق بين احد ورسالتنا هي (ادعوا الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة)".

علاقة الشيعة مع الطريقة العلية القادرية الكسنزانية

ممثل المجلس الاعلى الاسلامي في محافظة السليمانية السيد عيسى البرزنجي من ال وليان نسبة الى السيد الشيخ اسماعيل الولياني، انسان اجتماعي ومتكلم ولبق بامكانه الاجابة على اي سؤال يخطر في بالك وعندما سألته، لماذا يتواجد في التكية الكسنزانية في السليمانية وماهو دوره، اوضح قائلا: "انا هنا وهذا واجبي لاستقبال الضيوف، وهذه التكية هي بيت جميع المسلمين، وبيت جميع الانسانية، وهو بيت الرسول، وانا هنا للتنسيق بين الجهات السياسية والجهات الاخرى لزيارة التكية نظرا لقرابتي من عائلة رئيس الطريقة القادرية الكسنزانية في العالم، وكلنا من صلب الامام علي وهذه التكية هي لجميع المسلمين، هنا لايوجد فرق بين الشيعة والسنة والمذاهب ومن يأتي الى بيت الرسول نستقبله ونحترمه، هنا تكمن الانسانية، هنا تكمن روح رسالة رسول الله، تكمن روح رسالة 124 الف نبي، وهنا العرفانية هي المثل الاعلى، هذا المكان يختلف عن غيره، هنا تكمن الانسانية والعرفانية وروح حقيقة الاسلام، ومجيئنا الى هنا ليس غريبا"، مؤكدا ان "طريق شيخ عبدالقادر الكيلاني هو طريق كربلاء بعينه هو طريق الامام الحسين عليه السلام هو طريق الامام علي عليه السلام هو طريق رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم، هنا تجد اهالي الاصفهان والتبريز والكرماشان والانبار والموصل وبغداد والبصرة وكركوك والسليمانية ودهوك وخانقين والايزيديين، ولولا الحجر الصحي لرأيت العالم كله هنا في هذه التكية، من اهالي الشيشان والهند والباكستان والحجاز والخليج والشام ومصر والمغرب والاوروبي والامريكي والروسي".

واشار الى ان "التكية الكسنزانية ليس لديها خلاف مع المذاهب والطرق الاخرى ولايوجد خلاف جزري يذكر بينهم". ورأى البرزنجي ان "الدرويش لديه علوم العرفان ومدرسة اهل البيت لديها علوم الظاهر وعلوم الشريعة، فإذا اتحد جناح الشريعة مع طريقة العرفان يظهر حقيقة الاسلام المحمدي الاصيل وهنا تكمل الطريق الى الله، ونحن نسعى الى توحيد جميع الامة الاسلامية".

من اين جاءت الطريقة الكسنزانية

(الكسنـزان) هو لقب أُطلق على جدّهم السيد عبد الكريم الأول الكسنزان، وكلمة (كسنـزان) كلمة كوردية تعني الشخص الذي لا يعلم احد اين وجهته، وسبب إِطلاق هذا اللقب على السيد عبدالكريم هو انقطاعه لفترات طويلة عن الناس ويتوارى عن الانظار في أحد جبال (قره داغ) وقد دخل أربعين خلوة، كل خلوة أربعين يوما، مع ربه متلذذاً بقربه مستأنساً بعبادتِهِ وذكره، وحينما كان يسألُ الناس عن الشيخ، يجيب أهله واخوته (كسنـزان) فجرى هذا اللَّفظ لقباً على هذا السيد، وهو لقب عائلة الكسنزانية والطريقة الكسنزانية ايضا.

والقصد من كلمة الطريقة، بحسب معتنقيها، "طريق القرآن الكريم ونهج الرسول وأهل بيته وأصحابه الكرام، أي الطريق المستقيم الذي ذكره الله في القران".

ويقولون، إن "أول مدرسة انشات في المدينة المنورة وظهر فيها زهاد كثيرون منذ وقت مبكر تمسكوا بالقرآن وجعلوا الرسول قدوتهم في زهدهم وظلوا كذلك حتى أصبح الإمام علي الإمام الثاني في الطريقة بعد الرسول  لكون علي من أقرب الناس لرسول الله وأحبهم إليه وموضع سره وثقته وكان له تلاميذ من أصحاب الطريقة والصفاء والورع وهم من الصحابة.

وتعد مدرسة المدينة المنورة من كبرى المدارس للطريقة والتصوف الإسلامي وتليها مدرسة البصرة، وكان شيخ هذه المدرسة الإمام الزاهد الحسن البصري وهو من واضعي دعائم الطريقة البيعة (العهد) من الإمام علي وأتم مدرسته على نهجه ومن ثم تتابعت الطريقة وانتقلت من شيخ إلى شيخ حتى وصل إلى الشيخ عبد القادر الكيلاني، فأنشأ مدرسة كانت الوحيدة في عصره والتي كان المئات من محبي الطريقة وعلومها وأصحاب الزهد والورع والحقيقة يتوجهون إليها لينهلوا من مناهلها علوم الطريقة والشريعة والتصوف وذاعت شهرتها، ومن ثم وصلت هذه الطريقة الى الشيخ عبد الكريم الكسنزان والذي أصبح علما من أعلام الطريقة والهدى.

ختاما اكد لراديو نوا نوري جاسم مدير اعلام الطريقة العلية القادرية الكسنزانية، ان "التكية الكسنزانية منتشرة في جميع انحاء العالم وتؤي المئات من الفقراء والمعوزين والمشردين ولديها مواقف انسانية جمة في تأريخها العريق، وشعارها الانسانية قبل كل شيء وهي تنشر العلم والمحبة والسلام".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group