الصالحي : إستهداف قضاء داقوق امر معروف سلفا

قبل 3 اسابیع العراق
قضاء داقوق

قال رئيس الجبهة التركمانية النائب ارشد الصالحي، ان استهداف قضاء داقوق امس السبت سياسي بامتياز لاحداث تخلخل امني وفرض ارادات سياسية.

واضاف الصالحي في بيان، اليوم الاحد 25/ آب 2019 ، ان ما حصل من هجوم غادر على الشباب في مرقد الامام زين العابدين في قضاء داقوق، ليس اعتباطيا وانما هدفه لامر معين ولامر معروف سلفا .

وتابع الصالحي بالقول لانريد ان نسبق الاحداث قبل التأكد من الواقفين والداعمين لهذه الجريمة النكراء.

وقال مصدر امني في بيان ، ان عناصر داعش اطلقوا عدة قذائف هاون على ملعب في قرية الامام زين العابدين ، وادى القصف الى استشهاد خمسة مدنيين واصابة عشرة آخرين، مبينا أن مدرب كرة القدم إستشهد في سقوط قذائف الهاون على الملعب الخماسي، واصابة لاعبين، مردفا بالقول إن من بين الضحايا طفلان شقيقان، هما أحمد حسن ومحمد حسن.

وناشد نواب عن قائمة الاتحاد الوطني الكردستاني في مجلس النواب، يوم السبت، 27/07/2019 القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي بالتدخل الفوري لوضع حد للخروق الأمنية في قضاء داقوق، فيما دعوا الحكومة الاتحادية إلى إرسال لجان مختصة للتحقيق وإعلان النتائج بالسرعة الممكنة.

وأوضح البيان، أن بعض قرى داقوق تعرضت لقصف بالهاونات ما أسفر عن استشهاد شخص وجرح ثلاثة آخرين، إضافة إلى قتل عائلة كاملة أسفر عن استشهاد 9 اشخاص وجرح آخر، تلاها قتل ضابط يعمل ضمن صفوف القوات الأمنية.

يعد قضاء داقوق من المناطق الزراعية التي تشتهر بخصوبة أراضيها وبحقولها الخضراء بالإضافة إلى أهتمام أهلها بتربية الحيوانات، ويجيد العديد من اهالي داقوق مهنة النسيج وصناعة السجاد اليدوي والحرف اليدوية الأخرى . وقد زاد مقام الامام زين العابدين ألاهمية الدينية للمدينة حيث يقع المقام على بعد كيلومترين إلى الشرق من ناحية داقوق ويستقبل الزوار على مدار السنة.

ويمر إلى جانب مدينة داقوق نهر عريض يسمى بنهر (چاي)، ويربط ضفتي النهر وهو أطول جسر في العراق عند قرية هه فتخار يبلغ طوله كيلو مترا ، ويفيض هذا النهر في موسم الأمطار ويغلب عليه الجفاف في الصيف حيث ينحصر إلى الضفة الشمالية.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group