الاتحاد الاسيوي يحذر من ارتداء الكمامات في مواجهة ايران

قبل 4 اسابیع رياضة

حذر الاتحاد الاسيوي لكرة القدم من ارتداء لاعبي منتخبنا الوطني العراقي للكمامات قبيل انطلاق مباراة اسود الرافدين امام إيران في التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
وقال منسق اتحاد الكرة العراقي في الأردن، سعد لزهيري في تصريح متلفزة إن "الاتحاد الاسيوي، حذر الاتحاد العراقي من ارتداء لاعبي المنتخب الوطني للكمامات قبل المباراة".
وأوضح أن "الاتحاد الاسيوي، يعد هذا الامر سياسياً ولا يجوز اقحامه في الرياضة"، مبيناً ان "الاتحاد الاسيوي سيمنع الجماهير العراقية من رفع أي صورة او شعار سياسي في مدرجات الملعب".
 في ما قال نائب رئيس اتحاد الكرة علي جبار في اتصال هاتفي مع الصحفي الرياضي علي نوري " ساتوجه الى عمان وسأجتمع مع الجهاز الفني واللاعبين لاعلان اكثر من مبادرة وموقف سنعمل عليها قبل واثناء مباراتنا امام المنتخب الايراني".
واضاف "اعلن تضامني الكامل مع مبادرة "كمامة وطن" وسأكون اول من يرتدي الكمامة وهذا شرف كبير لي واقل من الواجب من الممكن تقديمه للمتظاهرين."
مشيرا الى" نيتهم ارتداء تيشيرتات تكتب عليها عبارة "نريد وطن" قبل انطلاق المباراة لنعلن عن دعمنا ومساندتنا لاخوتنا المرابطين في ساحات الاعتصام".
واكد جبار قوله "طلبنا من الفيفا ارتداء الشارات السوداء حدادا على ارواح شهداء التظاهرات ، وننتظر الرد منهم لان ذلك يحتاج الى موافقة من قبلهم وسنحاول الانسحاب لمدة 5 دقائق قبل بدء المباراة والقيام ببعض الامور الداعمة للتظاهرات ، والتي تؤكد رغبتنا بمشاركة المتظاهرين بموقفهم البطولي الكبير".
واضاف "لا يهمنا ان نعاقب من قبل الفيفا ، واقصى عقوبة من الممكن ان تصدر ضدنا هي غرامة مالية لا تتجاوز الـ 10 الاف دولار ، وهذا لايساوي شيء امام الدماء التي سالت في ساحات التظاهرات".
وفي سياق متصل ذكر موقع الغد برس عن معلومات حصل عليها شتير اجتماع يجمع رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبد الخالق مسعود وجهات من السفارة العراقية مع الاتحاد الاردني لكرة القدم، للاتفاق على جميع تفاصيل المباراتين المقلبتين لأسود الرافدين.
وبحسب المعلوملت إن "الاجتماع سيركز بشكل كبير على كيفية ترتيب اجراءات دخول الجماهير لمباراة العراق وايران لما تحمله من حساسية كبيرة بسبب الظروف التي ترافق هذا اللقاء".ومن بين الامور التي سيتم نقاشها هي الدعوات التي ظهرت على مواقع التواصل الاجتماعي، للتضامن مع التظاهرات التي تحدث الان في العراق، من خلال فعاليات سيقوم بها الجمهور منها، ارتداء الكمامات تعبيرا عن التضامن، يضاف لها السيطرة على اللافتات التي سترفع في المدرجات والتي تحمل شعارات سياسية او طائفية او عنصرية ضد احدى الدول واشارت المعلومات الواردة، أن "السفارة العراقية او الاتحاد يسعيان لمنع انزلاق الامور في مدرجات الملعب بأتجاهات سياسية، لما قد يسببه من عقوبات دولية اضافية على الكرة العراقية، لان الفيفا عادة يمنع تداخل السياسة و العنصرية وكل مما شأنه ان يثير الكراهية بين الشعوب، وايضا عدم احراج الجانب الاردني لما قد يتحمله من تبعات لاحقة".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group