الحزب الديمقراطي الكردستاني: اعداء التلاحم الوطني يحاولون اتهام قوات البيشمركة بقمع التظاهرات زورا

قبل 3 اسابیع العراق
الحزب الديمقراطي الكردستاني

أصدر الحزب الديمقراطي الكردستاني، اليوم الاثنين 18 تشرين الثاني 2019،  بيانا وضح فيه حقيقة مشاركة قوات البيشمركة بقمع التظاهرات الجارية في العاصمة بغداد، نافيا تلك الشائعات المظللة.

وذكر الحزب في بيان، تلقى موقع راديو نوا نسخة منه، ان" قسم من ابناء الشعب العراقي يمارس حقا ضمنه الدستور بالتظاهر والمطالبة بحقوق ضمن هوية مواطنة ترتقي بالواقع العراقي نحو الأفضل".

وبين ان " الحزب يحيي كل الجهود الشعبية السلمية بكافة القطاعات التي تجتمع في ساحات التظاهر، وشدد على الحذر من النفر الضال المضل الذي يروم ترويج شائعات مسمومة بغية تهديد السلم الاجتماعي و سلامة الوطن، بزج اسم البيشمركة في المسؤولية عن الحوادث التي رافقت التظاهرات".

وأضاف البيان،أن "البيشمركة بتاريخها الوطني الطويل، كانت درعا لكل العراقيين، وحمتهم جميعا وقدمت الوفاء من الشهداء الابرار ليبقى الشعب العراقي بكافة اطيافه في طليعة الشعوب الوثابة للحرية و التقدم، وهم جزء من منظومة الدفاع  واخوة  لكم، و هي ابعد منالا من ان يتلطخ اسمها او تتلطخ مسيرتها بما لا يرضي الضمير و الوطن".

واشار الحزب الى ان" اعداء التلاحم الوطني يحاولون رمي الاتهامات كذبا وزورا، لحرف مسارات الاحداث بما يلبي مصالح مشبوهة، ونعاهدكم ان شعبنا وقواه ستكون بالمرصاد لكل من يحاول العبث باللحمة الوطنية".

واقام المتظاهرون السبت 16 تشرين الثاني 2019 ، حواجز لتفتيش الداخلين الى التظاهرات في محيط ساحة التحرير.
وبادرت مجموعات من المتظاهرين الشبان، الى تشكيل نقاط وحواجز تفتيش تطوعيـة في جميع مداخل الطرق والمسارات الفرعية المؤدية الى محيط ساحـة التحرير، كما تم نصب سرادقات اضافيـة في شارع السعدون ومدخل نفق التحرير لاستراحـة ومبيت المعتصمين والمتطوعين في ساحة التحرير.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group