الكاظمي: السادس من حزيران المقبل موعدا لاجراء الانتخابات النيابية المبكرة

قبل 2 اسابیع العراق

اعلن رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الجميعة 31 تموز 2020، السادس من حزيران العام المقبل موعدا لاجراء الانتخابات النيابية المبكرة، متعهدا بحماية جميع القوى المتنافسة في الانتخابات، مخاطبا العراقيين، بانه "ارادتكم ستغير وجه العراق وستزيل عنه اثار سنوات الحروب والنزاعات".

وقال الكاظمي في كلمة له، موجهة الى الشعب العراقي، هناك صراعات داخلية وخارجية تهدد أمن العراق وسيادته، مشيرا الى انه هناك، عراقيل عديدة تواجه الحكومة في الشهر الثاني من عمرها، لافتا الى ان الحكومة تعد لانتخابات نزيهة وعادلة تنتج مجلس نواب يمثل ارادة الشعب وتطلعاته.

واضاف الكاظمي، "سعينا دون كلل لاعداد ورقة اصلاح شاملة لاعادة احياء الاقتصاد العراقي وتفعيل القطاعين الصناعي والزراعي"، لافتا الى انه "نرى ان لا حلول للأزمات دون استعادة سيادة الدولة"، مؤكدا "قمنا بسلسلة تغييرات ادارية ورفضنا الحلول الاقتصادية الترقيعية والافتراضية".

وذكر الكاظمي، "وجهنا بتدقيق جميع الرخص الاستثمارية والمشاريع المعطلة"، مشيرا الى انه "بدأنا خطوات عملية في مجال الاستثمار بعد سنوات من الهدم المتعمد"، مؤكدا "تسلمنا مستشفيات تعاني الاهمال ومشاريع معطلة منذ سنوات"، مشيرا الى انه "واجهنا الصراع الامني ومحاولة زج العراق في الصراعات الدولية والاقليمية".

وأكد الكاظمي، "حرصنا على اكمال المرحلة الاولى من الحوار الستراتيجي مع الولايات المتحدة"، مؤكدا "لن نحتاج الى وجود عسكري في العراق بقدر حاجتنا الى التسليح والتدريب والدعم الثقافي والاقتصادي، مشددا "رفضنا في السابق جر العراق الى المحاور الاقليمية والدولية".

وقال الكاظمي، "وضعنا نصب اعيننا من الوهلة الاولى استرداد حقوق ضحايا التظاهرات وتقديم الجناة الى العدالة" مؤكدا "سنعمل باجراءات التحقيق العادل لاحقاق الحق وتقديم المجرمين الى القضاء ولن نتنازل عن هذا الاجراء حتى يعود الحق لاصحابه".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group