جبهة الانقاذ تصف جريمة الخيلانية بالارهابية وواشنطن ترى ان داعش لا يزال يشكل تهديداً للعراق

قبل 4 اسابیع العراق

عدت جبهة الانقاذ والتنمية جريمة الخيلانية في محافظة ديالى ، حدثا ارهابيا وفعلا اجراميا جبانا ، فيما رأت واشنطن ان تنظيم داعش لا يزال يشكل تهديداً لاستقرار العراق.

وقالت الجبهة في بيان : يوما بعد آخر، يتعرض ابناء شعبنا الى حوادث إجرامية يذهب ضحيتها مواطنون أبرياء، بفعل أحداث إرهابية ، ينجم عنها ارتكاب مجازر وحشية ، ويسفك فيها الدم العراقي بلا وجه حق أو ذنب ارتكبوه.

واضافت : هذه المرة ، نفذ داعش الاجرام احدى جرائمه البشعة في قرية الخيلانية بمحافظة ديالى، بالقيام بقتل خمسة أشخاص من عائلة واحدة .

واوضحت انها : تشجب وتدين هذا الفعل الاجرامي الجبان ، وتدعو في الوقت نفسه الأجهزة الأمنية الى اتخاذ الاجراءات الكفيلة بحفظ أمن العراقيين في مدنهم وقراهم ، وان لا تسمح للإرهاب باختراق صفوفهم بين حين وآخر عبر جرائم يذهب ضحيتها عراقيون أبرياء ، في كل مرة .

اما السفارة الأميركية في بغداد، دانت ، جريمة الخيلانية التي أودت بحياة ستة أشخاص، معتبرةً إياها دليلاً على أن "داعش" ما يزال يشكل تهديداً لاستقرار العراق.

وقالت السفارة في بيان ، "تدين الولايات المتحدة بشدة الهجمات الوحشية التي ارتكبها تنظيم داعش ضد أبناء قبيلة بني كعب في ديالى في وقت سابق من هذا الأسبوع".

وأضافت، أن "هذه الهجمات تشكل دليلاً آخر على أن داعش ورغم ضعفها لا تزال تشكل تهديدًا لاستقرار وازدهار العراق والمنطقة، سنواصل العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا العراقيين والتحالف الدولي لضمان الهزيمة الدائمة لداعش".

وأعلن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، ، إرسال لجنة عليا للتحقيق في أسباب وقوع الجريمة بقضاء المقدادية التي أودت بحياة ستة أشخاص.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group