اسود الرافدين في مواجهة مهمة امام المنتخب الايراني ضمن التصفيات المشتركة

قبل 4 اسابیع رياضة
من ارشيف المواجهات العراقية الايرانية في كاس اسيا

يلاقي المنتخب الوطني العراقي نظيره الايراني، اليوم الخميس، في اطار منافسات الجولة الخامسة للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين.
وكد مدرب منتخبنا العراقي سريتشكو كاتانيش، أن الهدف الأساسي في مواجهة منتخب إيران اليوم الخميس، ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأسي آسيا والعالم هو الظفر بنقاط المباراة.  


وقال كاتانيتش في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة الذي عقد امس الاربعاء "سنلعب بواقعية كبيرة بمواجهة منتخب متمرس ومعروف، وسيكون هدفنا الخروج من المباراة بالنقاط الثلاث التي ستمكننا من الحفاظ على الصدارة".
وأضاف "نلعب وفق أي ظروف حاصلة وأكيد اللعب في البصرة كان سيكون مختلفا، كونه بحضور جماهير غفيرة تدعم المنتخب العراقي، وهذا ما يمنح المنتخب العراقي فرصة أكبر في الفوز".  
وتابع: "ليس منطقيًا أن نتحدث الآن بتحليل تكتيكي أو ما الطريقة التي سنلعب بها، الأصح أن نرى المباراة ومن ثم يتم التحليل وفق ما يقدمه اللاعبون".
 من جهته أكد حارس مرمى المنتخب محمد حميد، هدفنا إدخال السعادة للجمهور العراقي ونعرف ظروف شعبنا وتلهفه لنتيجة تستدعي منا تقديم كل مانملك من إمكانيات.
بالنقابل أكد مدرب المنتخب الإيراني مارك فيلموتس، أن الخسارة في المباراة الماضية أمام البحرين، جعلتنا في تحد كبير بمواجهة المنتخب العراقي.  
وقال فيلموتس في المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة فريقه أمام العراق المقررة اليوم  إن عدم اللعب بالبصرة وأمام جمهور عراقي هائل خفف الضغط علينا في هذه المباراة.
وأضاف ان "العراق منتخب كبير وتصدره للمجموعة يدفعه للتمسك بها بقوة، وبالتالي المباراة لن تكون هسلة إطلاقًا، ولكن الرياضة رسالة محبة وسلام وأتمنى أن نخرج بمباراة كبيرة نصفق فيها للروح الرياضية".
من جهته أكد اللاعب الإيراني محسن شجاعي الذي حضر المؤتمر، أن الفريق الإيراني مستعد للمباراة وفقداننا لنقاطها يجعلنا في موقف عصيب.
وأوضح أن المنتخب العراقي صاحب تاريخ مشرف في الكرة الآسيوية والفرص متساوية بين المنتخبين في هذه المباراة.


وسيرتدي اسود الرافدين، اللون الاخضر الكامل والحارس باللون السمائي الكامل، فيما سيرتدي المنتخب الإيراني الابيض الكامل والحارس باللون الأصفر.
وكشف عضو الاتحاد المركزي لكرة القدم، كامل زغير أن الاتحاد الآسيوي لم يخطر الجانب العراقي حول أي تحذيرات بخصوص وقفة الحداد المقررة أو ارتداء كمامات خلال مباراة إيران.
وقال زغير في تصريح صحفي امس الاربعاء إن "الاتحاد العراقي لكرة القدم قدم طلباً إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يتمثل بالوقوف دقيقة واحدة وارتداء كمامات تضامناً مع الأحداث التي يشهدها العراق".
وأضاف أن الاتحاد الآسيوي لم يخطرنا لغاية الآن بأي رد بخصوص الطلب الموجه اليه مسبقاً.
كما أكد أن الاتحاد العراقي سيتحمل كافة العقوبات في حال رفض الاتحاد الآسيوي لمطالبه بالوقوف حداداً على أرواح شهداء العراق وارتداء الكمامات تضامناً مع المتظاهرين" مبيناً "خسارتنا أمام إيران أو العقوبات المفروضة علينا من قبل الاتحاد الآسيوي لن تمنعنا من التضامن مع أبناء الشعب العراقي".
وكان منسق اتحاد الكرة العراقي في الأردن، سعد الزهيري كشف ان الاتحاد الاسيوي، حذر من ارتداء لاعبي المنتخب الوطني للكمامات قبيل انطلاق مباراة اسود الرافدين امام إيران في التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group