مدرب منتخب العراق بالمصارعة الحرة ينتقد الاستعدادات لبطولة اسيا

قبل 3 اسابیع رياضة

انتقد مدرب منتخب العراق بالمصارعة الحرة حسن فاضل التحضيرات المتواصلة حاليا من اجل المشاركة  في بطولة اسيا التي تضيفها قيرغستان نهاية اذار الحالي.  وقال فاضل في تصريح لصحيفة الصباح الرياضي وتابعه راديو نوا" لم يتبقى على انطلاق المنافسات غير عشرين يوما ومع ذلك فان تحضيرات منتخب المصارعة للمتقدمين بالحرة والرومانية  تعد خجولة قياسا باهمية البطولة التي ستكون مؤهلة لاولمبياد طوكيو 2022 ، مشيرا الى ان الاستعدادات تقتصر حاليا على ثلاث وحدات تدريبية اسبوعيا  في قاعة المصارعة التابعة لاتحاد اللعبة في ملعب الشعب.
 واضاف" ان الامور تبدو ضبابية فيما يخص المشاركة في بطولة اسيا المقبلة من عدمها ، فليس هناك مايوحي في الافق الى جدية من قبل الجهات المسؤولة للمشاركة الفاعلة عبر اقامة معسكرات خارجية ودعم معنوي ومادي من قبل الوزارة ، مؤكدا امكانية تاهل مصارعين اثنين احدهما في الحرة والاخر في الرومانية الى المحفل العالمي فيما لو تهيأت سبل النجاح" .
وتحدث حسن فاضل عن مشاركة وفد المصارعة الاخير في البطولة الاسيوية التي جرت في الهند المؤدية الى الملتقى القاري الذي سيكون مؤهل الى الاولمبياد المقبل ، قائلا : اولا اود ان ابين ان بطولة اسيا في الهند هي تمهيدية للملتقى القاري وان المشاركة فيها ستفتح لنا  افاقا جديدة في المشاركة المقبلة ، بيد اننا شاركنا بوفد متكامل من 11 مصارعا موزعين مابين 6 للرومانية و5 للحرة ، مشيرا الى ان البطولة كانت قوية جدا وشاركت فيها 12 دولة اسيوية ، علما ان ابطال العالم في المصارعة اغلبهم من القارة الصفراء من ايران وكازاخستان واليابان وكوريا الجنوبية".
وتابع برغم الامكانات البسيطة والتحضير الضعيف نجحنا في الحصول على وسام برونزي في الحرة للمصارع حسين عباس بوزن 77 كغم بعد تغله على مصارعين من كازاخستان والاردن ، وايضا على الترتيب الخامس لمصارعين من الحرة هما كرم محمود بوزن 74 كغم وعيسى عبد السلام وزن 86 كغم ، منوها بانه كان بالامكان الحصول على وسام اخر لولا الخطأ الذي ارتكبته اللجنة المنظمة في توقيت النزال لاحد مصارعينا الذي لم يكن يعلم بالتعديلات الجديدة فيما يخص توقيت نزاله الاخير ، فذهب نتيجة هذا الخطأ غير المقصود وساما اخرا للعراق كان سيتوشح به صدر احد مصارعينا . وانتقد فاضل اجراءات الوزارة فيما يخص المشاركة الاخيرة  ببطولة اسيا في الهند، والتي كانت سببا في تواضع نتائج مصارعينا،  قائلا : لم نتسلم الامر الاداري للوفد الا في يوم السفر صباحا دون ان تمنح الوزارة اي مبلغ لتسيير امورنا ، بينما يحسب للامين المالي للاتحاد هادي مهدي توفيره لمبلغ السفر من جيبه الخاص على ان يتسلمه من الوزارة بعد العودة من المشاركة ، موضحا ان الوفد وصل بعد رحلة شاقة استمرت يوما ونصف متنقلا مابين مطار بغداد والمكوث لمدة 6 ساعات ترانزيت في مطار الدوحة ثم الوصول الى الهند في يوم المنافسات في الخامسة عصرا ثم اجرى الاوزان للمصارعين في الثامنة مساء ، واستهل البداية في العاشرة مساءا من نفس اليوم ، ولكم ان تتصورو حجم الارهاق الذي اصاب الوفد والمصارعين بسبب التاخير في اصدار الامر الاداري والتنقل مابين المطارات، اذ كان يفترض ان نصل في يوم الافتتاح مع وجود فترة كافية للراحة لاستعادة النشاط. واختتم فاضل حديثه: غادرنا الى البطولة دون ان تكون لدينا تجهيزات خاصة وموحدة اذ ان كل مصارع ارتدى بدلة تختلف عن الاخر ، وهو مايحسب على الجهات المسؤولة التي وافقت على المشاركة دون تجهيزنا  ببدلات رياضية موحدة علما ان الوفود الرياضية تعد سفراء لبلدانهم وواجهتها الحضارية، وهذه ببساطة غيض من فيض معاناتنا خلال مشاركتنا الاخيرة.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group