بوتين ولوكاشينكو ينددان بتصرفات بولندا إزاء المهاجرين

قبل 2 اسابیع العالم

للمرة الثانية منذ مطلع الأسبوع الجاري، بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو أزمة المهاجرين عند حدود بيلاروس مع جيرانها الأعضاء بالاتحاد الأوروبي.

وأعلنت الرئاسة الروسية (الكرملين) في بيان صدر عنها اليوم الجمعة أن بوتين ولوكاشينكو في مكالمتهما الهاتفية الجديدة واصلا مناقشة وضع المهاجرين عند حدود بيلاروس وأعربا عن "قلقهما الشديد إزاء التصرفات القاسية وغير المقبولة من قبل عناصر حرس الحدود البولندي، بما يشمل استخدام القوة المفرطة والوسائل الخاصة بشكل نشط" بحق طالبي اللجوء الراغبين في دخول الاتحاد الأوروبي.

ولفت البيان إلى أن الرئيس البيلاروسي أطلع نظيره الروسي على الخطوات التي تتخذها مينسك بغية خفض التوترات وتقديم المساعدات الإنسانية إلى المهاجرين وتفاصيل المكالمة الهاتفية الجديدة التي أجراها الأربعاء مع القائمة بأعمال المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

وذكر البيان أن بوتين ولوكاشينكو "أكدا على أهمية تحسين التعامل بين مينسك والاتحاد الأوروبي لتسوية المسألة"، مضيفا أن المكالمة تناولت أيضا بعض النواحي المتعلقة بالتعاون الاقتصادي والتجاري بين روسيا وبيلاروس.

ويأتي ذلك في وقت لا يزال فيه بضعة آلاف من المهاجرين من الشرق الأوسط الراغبون في دخول الاتحاد الأوروبي عالقين عند حدود بيلاروس مع بولندا، وسط تبادل مينسك والتكتل الأوروبي اتهامات بافتعال الأزمة.

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group