روسيا: سنتخذ إجراءات عسكرية وتكنولوجية ردا على احتمال انضمام فنلندا إلى ناتو

قبل 2 اسابیع العالم

حذرت روسيا الاتحادية اليوم الخميس من أنها ستتخذ إجراءات عسكرية وتكنولوجية ردا على احتمال انضمام فنلندا إلى حلف شمال الاطلسي ناتو.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن موسكو "ستتخذ مثل هذه الاجراءات من أجل احتواء أي مخاطر تهدد أمنها القومي".

وأضاف البيان أن موسكو أعلنت مرارا بأن السلطات والشعب في فنلندا هم المعنيون باختيار سبل ضمان أمن بالدهم "ولكن عليهم أن يدركوا المسؤولية والعواقب" التي ستنجم عن احتمال انضمام فنلندا إلى ناتو.

وذكر أن اتخاذ مثل هذه الخطوة سيلحق "ضررا كبيرا" بالعالقات الثنائية الروسية الفنلندية وسينعكس "سلبا" على الاستقرار والامن في شمال أوروبا.

واوضح البيان أن سياسة "الحياد الحربي" التي تمسكت بها فنلندا طوال عقود شكلت "أساسا" للاستقرار في شمال أوروبا و"ضمانة" أمن فنلندا ووضعت "دعامة أكيدة" لاقامة علاقات شراكة وتعاون بين البلدين و"ألغت تماما المخاطر العسكرية".

ولاحظ البيان أن تأكيدات موسكو بعدم وجود أي "نوايا عدائية" لديها تجاه فنلندا وكذلك "التاريخ الطويل لعالقات حسن الجوار والتعاون المتبادل" لم تقنع هلسنكي بضرورة الحفاظ على نهج "الحياد العسكري".

وأشار البيان إلى أن هدف ناتو من وراء ضم فنلندا للحلف يكمن في "مواصلة التوسع نحو الحدود الروسية وفتح جبهة جديدة للخطر على روسيا" قائلا إن التاريخ سيحكم على قرار هلسنكي تحويل فنلندا إلى "ساحة للمجابهة العسكرية مع روسيا".

ولفت البيان إلى أن احتمال انضمام فنلندا إلى الحلف الاطلسي "يشكل انتهاكا مباشرا" لالتزامات هلسنكي الدولية، مشيرا إلى أن معاهدة باريس للسلام الموقعة في عام 1947 ألزمت فنلندا وروسيا بعدم الانضمام إلى جهة موجهة ضد الطرف الاخر وكذلك معاهدة عام 1992 التي قضت بعدم لجوء أي من الطرفين إلى التهديد باستخدام القوة أو اللجوء لها ضد سلامة أراضي الطرف الاخر.

يذكر أن الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو ورئيسة الوزراء سانا مارين أكدا في بيان مشترك في وقت سابق اليوم أنهما يؤيدان الانضمام إلى الحلف ناتو وأن قرارا رسميا سيتخذ نهاية الاسبوع.

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group