ابراهيم رئيسي يتوعد بالرد على هجوم القنصلية

قبل 1 أسبوع العالم
أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، اليوم (الثلاثاء)، أن الضربات التي استهدفت القنصلية الإيرانية في دمشق وأدت إلى مقتل سبعة من عناصر الحرس الثوري الإيراني أمس لن تمر من دون رد. وقال الرئيس الإيراني يوماً بعد يوم، نشهد تعزيز جبهة المقاومة واشمئزاز وكراهية الدول الحرّة للطبيعة غير الشرعية» لإسرائيل، مضيفاً أنّ «هذه الجريمة الجبانة لن تمرّ من دون رد.
وقال تلفزيون العالم الرسمي، إن مجلس الأمن القومي الإيراني اجتمع أمس واتخذ القرارات المناسبة بشأن الهجوم على قنصلية طهران في دمشق.
وأعلن الحرس الثوري الإيراني، مساء أمس الاثنين، مقتل العميد محمد رضا زاهدي، قائد «فيلق القدس» التابع لـ«الحرس الثوري» في سوريا ولبنان، ونائبه محمد هادي رحيمي وخمسة من الضباط المرافقين لهما فيما قال إنه هجوم إسرائيلي على القنصلية الإيرانية بدمشق.
وقالت وزارة الدفاع السورية إن إسرائيل شنت هجوماً جوياً استهدف مبنى القنصلية الإيرانية مما أدى إلى مقتل وإصابة كل من كان بداخله وتدمير المبنى بالكامل.
وقال السفير الإيراني في سوريا حسين أكبري إن من المرجح مقتل من خمسة إلى سبعة أشخاص في الهجوم على القنصلية

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group