التعليم العالي والتعليم الواطيء

فاتح عبد السلام

قبل 2 اسابیع

التعليم‭ ‬عن‭ ‬بُعد‭ ‬،‭ ‬وعبر‭ ‬شبكة‭ ‬الانترنت‭ ‬هو‭ ‬إحدى‭ ‬ثمرات‭ ‬التجربة‭ ‬الصعبة‭ ‬في‭ ‬أزمة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ . ‬وقد‭ ‬وجدتها‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬جديدة‭ ‬بشكل‭ ‬كامل‭ ‬على‭ ‬النظام‭ ‬التعليمي‭ ‬المتداول‭. ‬في‭ ‬حين‭ ‬انها‭ ‬في‭ ‬الدول‭ ‬الاوروبية‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬موجودة‭ ‬ومصاحبة‭ ‬للتعليم‭ ‬العادي‭ ‬بنسب‭ ‬متفاوتة،‭ ‬وبلا‭ ‬شك‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬أقل‭ ‬ممّا‭ ‬تجري‭ ‬ممارسته‭ ‬الان‭ .‬
‭ ‬اليوم‭ ‬بات‭ ‬استحقاق‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬التقنيات‭ ‬الحديثة‭ ‬أمراً‭ ‬واجباً‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬أجهزة‭ ‬الكومبيوتر‭ ‬وتفرعاتها‭ ‬وعبر‭ ‬حسابات‭ ‬البريد‭ ‬الالكتروني،‭ ‬إذ‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لكل‭ ‬تلميذ‭ ‬حساب‭ ‬الكتروني‭ ‬مرتبط‭ ‬باسم‭ ‬مدرسته‭ ‬أو‭ ‬جامعته‭ ‬يتلقى‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬الواجبات‭ ‬والتعليمات‭ ‬والمحاضرات‭ . ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬امكانية‭ ‬التوسع‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭  ‬وترسيخ‭ ‬المعطيات‭ ‬بمناقشة‭ ‬رسائل‭ ‬جامعية‭ ‬للدكتوراه‭ ‬والماجستير‭ ‬عبر‭ ‬الاثير‭ ‬ليس‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الزمن‭ ‬وانما‭ ‬بعده‭ ‬ايضا‭ ‬عبر‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬الممتحن‭ ‬او‭ ‬المناقش‭ ‬الخارجي‭ .‬
‭ ‬بعد‭ ‬انتهاء‭ ‬هذه‭ ‬الازمة‭ ‬،‭ ‬سيكون‭ ‬التعليم‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬مراحله‭ ‬الدراسية‭ ‬امام‭ ‬أفق‭ ‬جديد‭ ‬لابد‭ ‬من‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬افرزته‭ ‬التجربة‭ ‬من‭ ‬ايجابيات‭ ‬وسلبيات‭ . ‬وازاء‭ ‬ذلك‭ ‬سنحتاج‭ ‬الى‭ ‬عقد‭ ‬مؤتمرات‭ ‬عامة‭ ‬لمناقشة‭ ‬الظاهرة‭ ‬التعليمية‭ ‬الجديدة‭ ‬ونبحث‭ ‬في‭ ‬نواقصها‭ ‬لاسيما‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الامتحانات‭ ‬مثلا‭ ‬وقضية‭ ‬الاشراف‭ ‬التربوي‭ ‬وسواها‭ .‬
‭  ‬إنّ‭ ‬النقلة‭ ‬نوعية‭ ‬فعلاً،‭ ‬إذ‭ ‬يعتمد‭ ‬التعليم‭ ‬في‭ ‬بلداننا‭ ‬منذ‭ ‬عقود‭ ‬طويلة‭ ‬على‭ ‬الملخصات‭ ‬ومستلّات‭ ‬الكتب‭ ‬والتقارير‭ ‬المختصرة‭ ‬التي‭ ‬تحفظ‭ ‬غالباً‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تتوافر‭ ‬على‭ ‬روح‭ ‬البحث‭ ‬التي‭ ‬هي‭ ‬أساس‭ ‬التقدم‭ ‬العلمي‭ ‬وتطوير‭ ‬المناهج‭ ‬الدراسية‭  ‬والارتقاء‭ ‬بها‭ .‬
‭ ‬لكن‭ ‬بالمقابل‭ ‬،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تبحث‭ ‬الحكومات‭ ‬توفير‭ ‬المستلزمات‭ ‬المجانية‭ ‬والمخفضة‭ ‬جدا‭ ‬للطلبة‭ ‬لكي‭ ‬يستطيعوا‭ ‬الافادة‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬الاجهزة‭ ‬الالكترونية‭ ‬الحديثة‭ ‬،‭ ‬وكذلك‭ ‬سعر‭  ‬تزويد‭ ‬خدمة‭ ‬الانترنت‭ ‬للبيوت‭ ‬التي‭ ‬فيها‭ ‬تلاميذ‭ . ‬
‭ ‬لابد‭ ‬من‭ ‬قيام‭ ‬دراسات‭ ‬دقيقة‭ ‬لتحديد‭ ‬الحاجة‭ ‬الفعلية‭ ‬للمستلزمات‭ ‬مع‭  ‬ضرورة‭ ‬تغيير‭ ‬برامج‭ ‬واسس‭ ‬الاشراف‭ ‬التربوي‭ ‬والتعليمي‭ ‬بما‭ ‬يتفق‭ ‬مع‭ ‬التطور‭ ‬ثمّ‭ ‬إلزام‭ ‬جميع‭ ‬المراحل‭ ‬الدراسية‭ ‬بتوافر‭ ‬نسبة‭ ‬بحثية‭ ‬لاتقل‭ ‬عن‭ ‬خمسين‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬أية‭ ‬مادة‭ ‬دراسية‭.  ‬وهناك‭ ‬ملاحظات‭ ‬ومقترحات‭ ‬كثيرة‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تضاف‭ ‬لاغناء‭ ‬التجربة‭ ‬الجديدة‭ ‬لكي‭ ‬لا‭ ‬تذهب‭ ‬هباءً‭ .‬

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group