الموجة الثانية.. ومابعدها

فاتح عبد السلام

قبل 2 اسابیع

كل‭ ‬دولة‭ ‬لها‭ ‬ظروفها‭ ‬في‭ ‬التصدي‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬،‭ ‬وهناك‭ ‬اختلافات‭ ‬مهمة‭ ‬عندما‭ ‬تقول‭ ‬دولة‭ ‬مثل‭ ‬السويد‭ ‬انّ‭ ‬لديها‭ ‬وفيات‭ ‬تقرب‭ ‬من‭ ‬خمسة‭ ‬آلاف‭ ‬لكنها‭ ‬تعرف‭ ‬مدى‭ ‬انتشار‭ ‬الفيروس‭ ‬وتدرك‭ ‬أنّ‭ ‬كلّ‭ ‬شيء‭ ‬تحت‭ ‬السيطرة،‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬تقول‭ ‬بريطانيا‭ ‬مثلاً‭ ‬انها‭ ‬خففت‭ ‬انذار‭ ‬الطوارئ‭ ‬الصحي‭ ‬من‭ ‬المرتبة‭ ‬الرابعة‭ ‬الى‭ ‬الثالثة،‭ ‬وبين‭ ‬بعض‭ ‬المحافظات‭ ‬العراقية‭ ‬التي‭ ‬احتفلت‭ ‬قبل‭ ‬ستة‭ ‬أسابيع‭ ‬بالقضاء‭ ‬على‭ ‬الفيروس‭ ‬عندها‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أي‭ ‬سند‭ ‬طبي‭ ‬أو‭ ‬علمي‭.‬
اصابة‭ ‬نجوم‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬العراقي‭ ‬منح‭ ‬امكانية‭ ‬تسليط‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬خطورة‭ ‬الفيروس‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬هناك‭ ‬مَن‭ ‬يشكك‭ ‬بوجوده‭ ‬في‭ ‬البلد،‭ ‬وقد‭ ‬شاهدنا‭ ‬لاعباً‭ ‬دولياً‭ ‬سابقاً‭ ‬هو‭ ‬أحمد‭ ‬راضي‭ ‬مصابا‭ ‬بالفيروس،وكيف‭ ‬اصيب‭ ‬بانتكاسة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مرة‭ ‬وهو‭ ‬الان
في طور الشفاء ان شاء الله
من‭ ‬المؤكد‭ ‬ان‭ ‬العلاج‭ ‬خارج‭ ‬البلد‭ ‬ليس‭ ‬متاحاً‭ ‬للجميع‭ ‬،‭ ‬وانّ‭ ‬الاساس‭ ‬هو‭ ‬الوقاية‭ ‬ومن‭ ‬ثمّ‭ ‬العلاج‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬الاصابة‭ ‬في‭ ‬مستشفيات‭ ‬العراق‭ . ‬وتلك‭ ‬قصة‭ ‬ألم‭ ‬أخرى‭ ‬،‭ ‬إذ‭ ‬يروي‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬المرضى‭ ‬مشاهدات‭ ‬ومعايشات‭ ‬مريرة‭ ‬لحال‭ ‬المستشفيات،‭ ‬ليس‭ ‬في‭ ‬زمن‭ ‬كورونا،‭ ‬وانّما‭ ‬قبله‭ ‬،‭ ‬حتى‭ ‬يخيّل‭ ‬للمرء‭ ‬انّ‭ ‬المستشفيات‭ ‬لا‭ ‬تتبع‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬وانما‭ ‬جهة‭ ‬لا‭ ‬علاقة‭ ‬لها‭ ‬بالعلم‭ ‬والطب‭ ‬والخدمات‭ ‬الصحية‭ .‬
التأسيس‭ ‬الجديد‭ ‬العبثي‭ ‬والعشوائي‭ ‬لنسق‭ ‬العمل‭ ‬والادارة‭ ‬والتجهيز‭ ‬والتمويل‭ ‬بعد‭ ‬الانهيار‭ ‬الذي‭ ‬أصاب‭ ‬القطاع‭ ‬الصحي‭ ‬في‭ ‬حرب‭ ‬احتلال‭ ‬الامريكان‭ ‬للعراق،‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬أوصلنا‭ ‬الى‭ ‬حالة‭ ‬الترقيع‭ ‬في‭ ‬أحسن‭ ‬الأحوال‭ ‬وليس‭ ‬الاصلاح‭ .‬
‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬تقع‭ ‬الازمات،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬الوزارات‭ ‬المعنية‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬توقع‭ ‬أسوأ‭ ‬الاحتمالات‭ ‬،‭ ‬ليس‭ ‬في‭ ‬الصحة‭ ‬وانّما‭ ‬في‭ ‬الزراعة‭ ‬والري‭ ‬والسدود‭ ‬والتموين‭ ‬الغذائي‭  ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬الأمن‭ ‬والجيش‭ ‬وحماية‭ ‬الحدود،‭ ‬وأمور‭ ‬أساسية‭ ‬أخرى‭ .‬
الوزير،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يعمل‭ ‬بحسب‭ ‬خطة‭ ‬انتاجية‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬،وبحسب‭ ‬خطة‭ ‬طوارئ‭ ‬جاهزة‭ ‬ومدامة‭ ‬وخاضعة‭ ‬للتفتيش‭ ‬والتجريب‭ ‬كل‭ ‬ستة‭ ‬أشهر‭ ‬في‭ ‬الأقل‭ . ‬
لكن‭ ‬مع‭ ‬مَن‭ ‬نتكلم‭ ‬،‭ ‬مع‭ ‬وزراء‭ ‬لم‭ ‬يغادروا‭ ‬مبنى‭ ‬وزارتهم‭ ‬في‭ ‬زيارة‭ ‬ميدانية‭ ‬واحدة‭ ‬خلال‭ ‬سنة‭ ‬أو‭ ‬سنتين‭ ‬أو‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬غالباً‭؟

ترددات نوا

Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group