مام رسول لنوا : الزراعة فيها المستقبل اكثر من النفط الذي دمر البلد

11/09/2019 منوعات
المزارع الكردستاني مام رسول

الارض غالبا ماتكون بمثابة الام للمزارع، فهي اثمن مايملك واغلى مايريد، هناك ترابط وثيق مثل العشق بينها وبين مالكها، فالمزارع يعتني بالارض ويهتم بها ويشغل وقته ويبذل جهده كله في تنميتها وزيادة خصوبتها".

من المزارعين القدامى في مدينة السليمانية مام رسول، اذ يعمل في حرث الارض والزراعة منذ اكثر من 60 عاما ومازال عاشقا لمهنته ولم يتركها يوما واحدا، بالرغم من تعرضه لحوادث و هجمات من النظام السابق  لثلاث مرات الا انه دوما ما كان يشتري ارضا جديدة ويسرع لحرثها وزراعتها من جديد.

مراسلتنا التقت المزارع مام رسول في مزرعته حيث قال " اعمل بهذا المجال منذ عام 1958، ومازلت اهوى مهنتي التي بدأت فيها منذ ان كنت طفلا صغيرا.
مام رسول اضاف بالقول ، عملت على تعلم المهنة هذه من تلقاء نفسي من دون مساعدة اي احد، واكتسبت الخبرة الزراعية من خلال التجربة بمرور الزمن، واصبحت احد المزارعين البارعين كما يصنفني الناس".

ويشير مام رسول الى انه يجوب المدن للحصول على البذور الممتازة لزراعتها، مبينا اعرف زراعة جميع الانواع من الازهار والخضراوات والفواكه، لكن الفواكه هي اكثر ما تستهويني زراعتها، فيوجد لدي 17  نوعا من العنب و7 انواع من التين، وغيرها من الاشجار الاخرى المثمرة واشجار الزينة ايضا".

ويتابع مام رسول" ان المزارع عليه ان يعرف مهنته جيدا وان يكون صادقا، ويستخدم كل ما هو جيد وصالح للزراعة لتحقيق المنفعة له وللناس، ، موضحا ان ميزتي هي انني اعشق الارض هذا مايميزني".

ويؤكد مام رسول" بان الارض هي تعني كل شيء له، فالارض تعيد له شبابه وصحته، ويقارن نفسه باصحابه الذين هم بنفس عمره، يقول" انني مازلت متمتعا بكامل صحتي على عكسهم لانني عشت مع الارض واعمل طوال حياتي واحصل على الطاقة من الاشجار والزهور التي تحيط بي، واتاملها يوميا".

وعن الصعوبات التي واجهها خلال مسيرة عمله يقول مام رسول" لم اتعرض الى اية مشاكل وصعوبات سوى الحوادث التي اصابت ارضي لثلاثة مرات واجتزتها بزراعتها مرة اخرى وانني سعيد بذلك".

ويقول مام رسول" اطالب من الجهات المعنية منع استيراد الخضار والفواكه من الدول المجاورة حيث انها غير صالحة للاكل كالثمار المحلية، فليس هناك اي دعم للمزارعين في مدينتنا ونجد ان الامراض الان منتشرة بكثرة بسبب الطعام غير صالح للاكل، علينا الاهتمام بالجيل الجديد وتعريفهم على الشيء الجيد والسيء".

ويضيف مام رسول "دوما ما اقدم نصيحة للمزارعين الجدد عند مجيئهم لي لشراء الاشجار والبذور بان يعتنوا بارضهم وبالثمار التي يزرعونها ويحصدونها و دوما ما اهديهم بعض الاشجار لتشجيعهم على الاستمرار بمهنتهم، علينا الاهتمام بالزراعة فان فيها المستقبل اكثر من النفط الذي دمر البلد.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group