العمليات المشتركة تؤكد استقرار وضع ساحات التظاهر في بغداد

07/12/2019 العراق

اكدت قيادة العمليات استقرار وضع ساحات تظاهر بغداد لافتة الى انه تم فتح تحقيق بشان أحداث ساحة الخلاني وجسر السنك والجهات المسلحة التي استهدفت المتظاهرين.

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات اللواء تحسين الخفاجي في تصريح صحفي انه "تم فتح تحقيق من قبل مكتب القائد العام وعمليات بغداد ووزارة الداخلية بشان أحداث ساحة الخلاني وجسر السنك والجهات المسلحة التي استهدفت المتظاهرين وكيف دخلت الساحة، سيما في ظل وجود مفارز تفتيش مشكلة من قبل المتظاهرين حول دخول وخروج المركبات ، لافتا الى ان ان مقاطع الفيديو التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وأظهرت مركبات المسلحين أخذت بعين الاعتبار في التحقيق".

ووصف الخفاجي "الوضع في ساحات التظاهر ببغداد بالمستقر حاليا ، لافتا الى ان القوات الأمنية انتشرت بساحات التظاهر وسط تعاون كبير من المواطنين كما ان عمليات تفتيش المتظاهرين تجري باشتراك المتظاهرين والأجهزة الأمنية".

وأكدت وزارة الداخلية استشهاد واصابة 84 متظاهرا ، معلنة في بيان ، تلقى موقع راديو نوا نسخة منه ، فتح تحقيق باطلاق النار في منطقة السنك.
وقال المتحدث باسم الوزارة خالد المحنا وفق البيان ، امس الجمعة ، ان منطقة السنك شهدت استشهاد 4 مدنيين وإصابة 80 آخرين بحسب وزارة الصحة.
واضاف انه تم تطويق المكان بحثا عن العناصر التي أقدمت على هذا العمل، مبينا ان القوات الامنية كثفت من تواجدها في المناطق القريبة من مكان الحادث.
وشهدت ساحة الخلاني وجسر السنك وسط بغداد اطلاق رصاص حي والقنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين ادى الى تفريقهم وانسحابهم الى ساحة التحرير.
وشب حريق مساء الجمعة ، داخل الطابق الأخير في مرأب السنك وسط العاصمة بغداد اثر اشتباك بين متظاهرين سلميين ومندسين، وفق الوكالة الوطنية للانباء /نينا /.

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group