فتاة من السليمانية تصمم وسائد وكوشات مميزة

قبل 2 اسابیع منوعات
جانبا من اعمالها

نوروز فتاة عشرينية تعمل منذ سنتين بمجال تصميم وانتاج الوسائد والكوشات بمختلف انواعها، للاطفال والعرائس وجميع المناسبات، تعلمت هذه المهنة من والدتها وهي سعيدة جدا بعملها الذي يتطلب جهدا ووقتا اضافيا الى التحلي بالذوق العالي لاختيار التصاميم المميزة والجميلة والتي تناسب جميع الاذواق.

تقول نوروز لنوا " احببت هذا المجال جدا وتعلمت المهنة من والدتي حيث منذ طفولتي وانا اراقب عملها بالتصميم والخياطة فوددت دخول هذا المجال، وهو عمل جميل لانه فني بالدرجة الاولى". وتشير نوروز الى ان الاعمال اليدوية هذه تقيم من قبل الناس وفقا لتصميمها الخاص اذ ان هذه الاعمال مميزة وتصمم وفقا لذوق الاشخاص وتصبح غير متكررة في السوق، لذا يرغب الناس طلبها".

وتتابع نوروز بقولها" ان اسعار هذه الاعمال تكون على الاغلب اكثر نسبيا من سعر الاعمال اليدوية المتوفرة في السوق، والسبب يعود الى ان هذه الاعمال تصمم لشخص معين ويبذل وقتا وجهدا كبيرا بانتاجها وتختلف عن التصاميم المتواجدة في السوق".

وتضيف نوروز" ان هذه الاعمال مرغوبة جدا من قبل الناس في الوقت الحاضر، ونحن نستوحي افكار تصاميمنا من انفسنا ولا نحب تقليد الغير ابدا، فعلى سبيل المثال نصمم كوشات الاطفال ، وفقا لما يحبونه ويفضلونه، هم وامهاتهم". وتؤكد نوروز بان اكثر المناسبات المرغوبة الان، هي مناسبات الاطفال مثل الولادة وتجهيز غرف النوم، ونحن نراعي جدا بذلك ان تكون الوسائد مصنوعة من القطن الخالص حتى ينعموا بنوم مريح".

وبينت نوروز في حديثها لنوا " اود ان اقول لجميع الفتيات انا اعمل وادرس واربي اخواني ايضا، انا الابنة الكبرى لامي، فلتعمل جميع الفتيات هذا شيء جميل قد يجدن صعوبة في البداية و تعب لكن هذا التعب يترجم بفعل جميل وعمل اجمل ويشعرن بتحقيق ذواتهن بالعمل".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group