مواطنون يعانون من ارتفاع اجور العيادات الطبية الخاصة في محافظاتهم

23/02/2020 غرفة الاخبار
احد العيادات الخاصة في البلاد

يعاني مواطنو (العاصمة بغداد ونينوى وصلاح الدين وكركوك والانبار وديالى) من تردي الخدمات الصحية وارتفاع اجور العيادات الطبية الخاصة في محافظاتهم، مطالبين وزارة الصحة بالحد من الجشع الحاصل لدى بعض الاطباء، لذلك اعدت غرفة اخبار راديو نوا مع مراسليها تقريرا مفصلا بهذا الشأن:

وصول كشفية احد المواطنين في العاصمة بغداد لاكثر من نصف مليون دينار

وذكرت الدكتورة سهى الموسوي من وزارة الصحة ، في تصريح خاص لراديو نوا "فرض قوانين خاصة من قبل الوزارة بالتعاون مع نقابة الاطباء بفرض تحديد اجور خاصة بالعيادات".
واشار مراسلنا في العاصمة بغداد ، ان "مواطنون قادمون من محافظات الوسط والجنوب الى بغداد مجبرون على تحمل تكاليف كشفيات هؤلاء الاطباء، مشيرا الى ان "كشفية احد المواطنين وصلت لاكثر من نصف مليون دينار" .

واضاف ان "نقابة الاطباء ووزارة الصحة اتفقوا في وقت سابق على جعل اعلى تسعيرة للاطباء هي 35 الف دينار، مشيرا الى " وجود سماسرة يتواجدون على مقربة من العيادات يسهلون دخول المريض بالوصول للطبيب بالتعاون مع سكرتيره الخاص" .

موصليون يشكون من أرتفاع أجور الكشف والفحص في العيادات الخاصة

وشكا العديد من أهالي مدينة الموصل من أرتفاع أجور الكشف والفحص في العيادات الطبية الاهلية، فضلا عن معاناة المراجعة والانتظار الطويل للوصول الى طبيب مختص ، وما زاد من هذه المعناة الفقر ، والبطالة المتفشية ، وظروف المدينة المختلفة التي أجبرت الكثير من اصحاب الاختصاصات الطبية على الهجرة والنزوح خارجها .

وقال احد المواطنات لمراسلنا في محافظة نينوى، انه "بعد مراجعتي لعيادة طبيب مختص حدد السكرتير أجور الكشف 15 الف دينار عدا العلاج الذي كلفني 40 الف دينار، مشيرة الى ان "الطبيب طلب مني أجراء فحص رنين مغناطيسي ، وعليه راجعت مستشفى ابن سينا الحكومي في الموصل لكن بسبب الازدحام وقلة الاجهزة حددوا لي موعد الفحص بعد 3 أشهر "، ولانني مريضة ومتعبة أضطررت الى استدانة مبلغ مالي واجريت فحص الرنين في عيادة خاصة كلفني 100 الف دينار ".

واكد مراسلنا " تزاحم العيادات الاهلية في الموصل بالمرضى يوميا، في ظل تلكئ أعمار المستشفيات الحكومية رغم مرور أكثر من ثلاث سنوات على استعادة المدينة".

اما الأخصائي في أمراض القلب الدكتور خالد غانم العباجي فقال في تصريح خاص لراديو نوا، ان " أجور الكشف والفحص في العيادات الاهلية بالموصل قليلة مقارنة مع مثيلاتها في بغداد والمحافظات الاخرى ، حيث تراعي هذه العيادات ظروف أهالي الموصل الصعبة". 

واضاف، ان " أكثر من 90 % من اطباء الموصل لا يلتزمون بالاجور التي حددتها النقابة ويأخذون أقل بكثير من ذلك ، وبينهم من يقدم خدماته مجانا لانهم يراعون ظروف الاهالي بعد النكبة التي لحقت بهم".

وفيما يتعلق بجداول مواعيد زيارت الطبيب وتحديدها فاشار الدكتور الى ان " الامر خارج عن ارادة الطبيب لانه لا يستطيع العمل اكثر من الوقت المحدد ، وحسب عدد المراجعين ، فكلما يتزايد العدد يبعد موعد المراجعة ، وهذا ما معمول به في كل دول العالم كدول اوربا وامريكا وغيرها وليس في العراق فقط".

واكد مسؤول اعلام دائرة صحة نينوى بشار محمد زكي ، في تصريح لراديو نوا ان " أجور الاطباء محددة من قبل نقابتهم، مشيرا الى ان " أسعار الكشف والفحص في العيادات الخاصة تحددها نقابة الاطباء ، ولا دخل لدائرة صحة نينوى بها ، وهي حسب الاختصاص والشهادة ".

واضاف ان " الحدود الدنيا للاطباء الاستشاريين ثبتت ب 25 الف دينار ، والحدود العليا 40 الف دينار ، والاطباء الاخصائيين الحدود الدنيا لاجورهم هي 15 الف دينار ، والعليا 25 الف دينار  ، والحدود الدنيا لاجور الطبيب الممارس هي 10 الاف دينار ، والحدود العليا هي 15 الف دينار " .

وصول الكشفيات في محافظة صلاح الدين الى 20 الف للكشفية الواحدة

وتختلف في صلاح الدين اسعار الحجوزات للاطباء في العيادات الخاصة بين طبيب و آخر، فالحجز يبدأ بسعر 10 الاف دينار ويصل الى 20 الف دينار، بالرغم من تزايد اعداد المراجعين.

واكدت وزارة الصحة، في تصريح خاص لراديو نوا، انها " غير معنية بتحديد اجور حجز الطبيب في العيادة الخاصة فيما يرجع الامر  الى نقابة الاطباء في تحديد تلك الاجور".

اما الدكتور بشار  قحطان اختصاص الجراحة العامة ، فاشار في حديثه لراديو نوا، ان "كشفية الطبيب تحددها نقابة الاطباء باسعار مختلفة للطبيب الممارس و الطبيب الاختصاص و الاستشاري ، مبينا ان "هناك ضرائب يتم فرضها على العيادات الخاصة".

مواطنو كركوك يدعون الحكومة لتقليل العيادات الخاصة

اما في محافظة كركوك ، فوصلت أسعار كشفية الأطباء في المحافظة إلى أكثر 15 ألف، وأن هكذا مبلغ لا يستطيع المواطن العادي دفعه، مبينين ان السبب يعود لعدم توفر مستشفيات جيدة في المحافظة الامر الذي يجعلنا نزور العيادات الخاصة.

واشار احد المواطنين، في حديث مع مراسلنا في محافظة كركوك، ان " ساعات انتظار الطبيب لا تقل عن 4 ساعات، داعيا الحكومة " بتوفير مستشفيات حكومية لتقليل العيادات الخاصة".

اما نقابة الأطباء في كركوك، أكدت لراديو نوا، أنهم" في متابعة مستمرة للعيادات الخاصة وخصوصا مع الذين يحاولون استغلال المواطن البسيط، داعين المواطنين الى عدم دفع رشوة مقابل الدخول لغرفة الطبيب".

وحاول كادر راديو نوا التواصل مع دائرة الصحة في المحافظة من أجل التحدث عن هذا الموضوع لكنهم رفضوا بحجة أن هذه الأمر لا يخضع للدائرة، كونها عيادة خاصة.

مسؤول يؤكد لنوا" وجود نظام استقبال المرضى في مستشفى الفلوجة التعليمي

ويشتكي عدد من المرضى المراجعين، في محافظة الانبار، من وجود زخم على عدد من عيادات الاطباء، وتعقيد إجراءات الحجز كونها تاخذ وقت طويل اضافة الى اسعار الادوية الغالية من الصيدليات الخارجية، مطالبين بمراعاة الظروف الخاصة بيهم.

واشار احد المواطنون ، في حديثه مع مراسلنا الى ان "الحجوزات تتم عن طريق التلفون، لافتا الى ان "الصيدليات تضع اسعار مرتفعة للادوية وليس بأمكان المواطنين شراؤه".

وقالت طبيبة الاطفال الدكتورة ياسمين، في تصريح خاص لراديو نوا ان " اعطاء كل مريض وقت كافي،يسبب احيانا زخم على العيادة وبالتالي تأخر بالحجز".

اما الدكتورة جيهان، فاشارت في حديثها لراديو نوا، ان " موضوع الازدحام شئ خارج عن سيطرة ايدينا، بسبب كثرة مراجعينا".

وذكر مسؤول اعلام مستشفى الفلوجة التعليمي احمد مخلف، في تصريح خاص لراديو نوا " وجود نظام استقبال الباص لاستقبال المراجعين، واوضح ان " على المريض اخذ باص من الموظف المختص ويعطيه الى الموظف الثاني المسؤول على العيادة ويأخذ دوره بين المراجعين حسب الاعداد الموجودة وهذي الصيغة معروفة بقيمة باص تبلغ 100 دينار .

مواطنو ديالى يعانون من الجشع الموجود في العيادات الخاصة بالمحافظة

وتتفاوت اسعار الكشفية للعيادات الخاصة للاطباء، في محافظة ديالى، مابين طبيب واخر، فيما اكد اختصاص اطفال الدكتور عادل الجوراني ، ان "الطب هو مهنة انسانية وليست تجارة".

واضاف، في تصريح خاص لراديو نوا، انني" استقبل 50 الى 60 حالة مرضية يوميا، مراعيا طبقات المجتمع كافة بخصوص مسألة الكشفية، ومؤكدا عدم اخذ اي مبلغ مالي من بعض الحالات الاستثنائية ".

واشار مواطنو ديالى الى وجود الجشع  في بعض العيادات الخاصة مؤكدين ان "بعض الاطباء في ديالى لديهم صيدلايات تابعة لنفس الطبيب، مبينين ان" اسعار الادوية مرتفعة جدا ".

وذكر مراسلنا انه "بالرغم من محاولات نقابة الاطباء في توحيد اجور الكشف الطبي لكن بعض الاطباء لم ينصاع لهذه التعليمات".

ترددات نوا

  • الأكثر قراءة
  • احدث الاخبار
Copyright © 2017 - Radio Nawa. Designed and Developed by Avesta Group